كتبت – إيمان طرطور 

بعد اكتشاف واقعة مقتل زوجة نجل المرسي أبو العباس وطفلتيها، تباينت ردود الفعل حول مرتكبي الجريمة، إلى أن اكتشفت خيوطها وتبين أن بطل الواقعة هو “الزوج”، الذي اعترف أمام النيابة بارتكابه الجريمة قبل مباراة مصر وروسيا في بطولة كأس العالم، ثم ذهب ليتابع المباراة. 

منذ الواقعة وهناك عدد كبير من المحطات والوقائع التي مرت بها القضية وكانت تفاصيلها كالتالي:

الضحايا
أكدت تحقيقات النيابة العامة في الواقعة؛ أن الضحايا هم زوجة نجل المرسي أبوالعباس وتدعى “هبة” وابنتيها الكبرى جنة الله، 14 سنة وطالبة بالمرحلة الإعدادية، والصغرى “حبيبة” ، 11 سنة، في المرحلة الابتدائية، فارقا الحياة نتيجة تعرضهم للخنق على يد والدهما.

تجديد حبس
في 26 يونيو الماضي، جدد قاضي المعارضات بمحكمة جنوب الجيزة حبس “صلاح المرسي” نجل الفنان المرسي أبو العباس 15 يومًا على ذمة التحقيقات التى تجريها النيابة العامة؛ لاتهامه بقتل زوجته “هبة الله” 38 عامًا وابنتيه “جنة الله” و”حبيبة”، بسبب معاناته من أزمة نفسية.

تمثيل الجريمة
أجرت النيابة العامة معاينة تصويرية لكيفية ارتكاب المتهم الجريمة، حيث تم اصطحابه إلى مسرح الواقعة، وأعاد تمثيل الجريمة، وتبين من خلالها قيامه بمغافلة زوجته أثناء تواجدها بغرفة نومهما، وخنقها إلى أن لفظت أنفاسها الأخيرة، بعدها توجه لغرفة الطفلتين، وقام بخنق الطفلة الكبرى جنة الله، فهرولت الطفلة الصغيرة والتي خنقها بسلك التليفون بعدما أجهز على شقيقتها الكبرى.

وكشفت التحقيقات أن بلاغا ورد لقسم بولاق الدكرور من صلاح نجل الفنان المرسي أبو العباس، زوج المجني عليها ووالد الفتاتين يفيد بعثوره على جثثهم عقب عودته للمنزل بعد مشاهدته لمباراة مصر وروسيا.

الإحالة للجنايات
في 10 يوليو الماضي؛ قررت النيابة العامة بجنوب الجيزة إحالة “صلاح المرسي” نجل الفنان المرسي أبو العباس لمحكمة الجنايات، لاتهامه بقتل زوجته وابنتيه.

وجاء قرار النيابة عقب اعتراف المتهم بارتكابه الواقعة، وتمثيله لها كما ارتكبها؛ وذلك أمام جهات التحقيق المختصة.

أقوال الشهود
استمعت النيابة العامة بجنوب الجيزة لأقوال عدد من شهود العيان من حول الواقعة، وكان من بين الشهود الذى استمعت لأقوالهم “سليم.ع” فى العقد الرابع من عمره، ويعمل حارس على أحد الجراجات المواجهة للعقار الذى شهد الواقعة بأحد الشوارع الجانبية المتفرعة من شارع الملكة بمنطقة بولاق الدكرور بالجيزة.

وقال الشاهد فى تحقيقات النيابة، إنه لم يشاهد أى شخص غريب عن المنطقة يدخل أو يخرج منها فى الفترة ما بين ارتكاب الجريمة واكتشاف وقوعها، والذي قدرتها التحريات فيما بين الساعة الـ8.00 والثانية والنصف صباحًا، مشيرًا إلى أنه على الرغم من انشغال عدد كبير من المواطنين بمتابعة مبارة مصر في كأس العالم، إلا أنه لم يشاهدها لعدم قدرته على ترك حراسة الجراج.

وعن طبيعة علاقته بزوج المجني عليه وأسرته، قال إن علاقاتهم علاقة طبيعة لا تتخطى علاقة الجيران، وكل ما يربطهما السلام فقط، نظرًا لكونهم لم يتعودوا على الاختلاط مع الأهالي، وكانوا حريصين على أن يبقوا في حالهم طوال الوقت.

العرض على الطب النفسي
في 24 يونيو الماضي، طلبت نيابة حوادث جنوب الجيزة الكلية، برئاسة المستشار محمد عمر، وكيل النيابة، عرض نجل الفنان المرسي أبو العباس المتهم بقتل زوجته وطفلتيه داخل منزلهم في بولاق الدكرور على الطب النفسي لبيان مدى سلامة قواه العقلية، وعما إذا كان يعاني من اضطرابات نفسية من عدمه.

وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول أن كان المتهم مريضاً نفسياً ويعالج منذ أكثر من 5 سنوات من عدمه.

خوفت عليهم من الجوع
وقال المتهم أمام النيابة إنه قتل زوجته وأولاده بعد خسارة ثروته في البورصة، ومروره بضائقة مالية، حيث أكد على أنه كان يخشى عليهن المعاناة من الفقر، مما دفعه لقتلهن “خوفت

التعليقات مغلقة.