تقدم النائب أشرف عمارة، عضو مجلس النواب عن محافظة الإسماعيلية، ببيان عاجل إلى الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، لتوجيه إلى الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، واللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، بشأن شروع محافظة الإسماعيلية في إنشاء جدار أمام مبنى ديوان عام المحافظة بشكل يشوه الصورة الجمالية والحضارية للشارع المحيط بمقر المحافظة.
وقال النائب أشرف عمارة، فى بيانه لمجلس النواب، إن هذا الجدار يكلف خزينة المحافظة موارد مالية كبيرة تم تخصيصها من موازنة هيئة تجميل ونظافة المدينة، والتي من المفترض أن توجه لحل مشاكل النظافة والقمامة المنتشرة في شوارع وميادين المدينة بدلاً من إنفاقها على جدران لا تحمل أي أبعاد حضارية أو جمالية ولا حتى أمنية، فجميع الجهات الأمنية بالمحافظة قامت في الفترة الأخيرة بإزالة الأسوار والحواجز الأمنية حول مقراتها وتم فتح شوارع المدينة أمام حركة المرور، فلماذا يتم بناء هذه الجدران في هذا التوقيت خاصة أنها لا تمثل قيمة حضارية أو أمنية.
أضاف، نائب الإسماعيلية، فى بيانه، كان من الأولى أن تقوم أجهزة المحافظة بتخصيص هذه المبالغ للإنفاق على فيما خُصصت من أجله على نظافة وتجميل الشوارع وصيانة الحدائق والجداريات ونافورات المياه المتهالكة، وتابع: “يجب على الأجهزة المعنية في المحافظة بالاستجابة السريعة لمطالب جموع أهالي المحافظة الرافضين لإقامة هذا الجدار الذي يشوه النسق الحضاري للمدينة الذي أعتادوا عليه طوال الوقت”.

التعليقات مغلقة.